المؤسسة الوطنية للنفط تستأنف اجتماعاتها الفنية مع شركة مليته للنفط والغاز

تؤكد المؤسسة الوطنية للنفط أنها مستمرة في إدارة عملياتها بشكل طبيعي بعد الهجوم الإرهابي الغادر الذي تعرضت له يوم الإثنين 10 سبتمبر 2018  حيث عُقد الاجتماع الفني الثاني بين المؤسسة وشركة مليته للنفط والغاز بحضور مدير إدارة الصيانة والمشاريع بالمؤسسة الوطنية للنفط السيد صالح البصير ورئيس لجنة الإدارة بشركة مليتة السيد حسين أبو سليانة وذلك  يومي الأربعاء والخميس الموافق 12- 13سبتمبر بمقر الشركة بالظهرة.  
بدأ  الاجتماع بالترحم على  أرواح الشهداء الذين سقطوا اثر الهجوم الغادر والدعاء بالشفاء العاجل للمصابين .
تلى ذلك تقديم العروض الفنية من الإدارات المختلفة بالشركة و مناقشة برامج الإنتاج والحفر التطويري والصيانة والمشاريع ونشاط فريق العمل المشترك لهذه السنة وخطة الشركة وبرامجها المستهدفة لسنة 2019م. 
كما تم التطرق للصعوبات والتحديات التي تواجه الشركة في سبيل تنفيذ أعمالها وإيجاد الحلول المناسبة لها.
 
كما حضر الاجتماع من المؤسسة الوطنية للنفط السيد نور الدين الشقمان مدير تطوير الاحتياطي والسيد أنور عقيل مدير إدارة الإنتاج والمختصين من الصحة والسلامة والبيئة والمالية وممثلي معهد النفط الليبي والشركة الوطنية لحفر وصيانة آبار النفط.  
وحضر من جانب شركة مليته للنفط والغاز أعضاء لجنة الادارة والمدراء العامون ومدراء الإدارات وعدد من المختصين كما حضر الاجتماع مدير شركة إيني شمال أفريقيا و عدد من مختصي شركة إيني.